-->

حقيقة هروب دمية انابيل المرعبة من المتحف 2020



    حقيقة هروب دمية انابيل المرعبة من المتحف 2020 :

    إنتشرت إشاعة مخيفة و مرعبة بين أوساط الشعب الأمريكي، و هكذا سرعان ما الإشاعة وصلتلنا على إيدي الناس في الاونة الاخيرة
    الإشاعة تقول بأن دمية آنابيل المرعبة الحقيقية هربت من متحف آل وارين للخوارق الطبيعية ، في حال كنت لست على علم لهذه الدمية فعليك مشاهدة فيلم الشعوذة the conjuring و فيلم Annabelle سلسلة افلام الرعب الاكثر شهرة وتداولا , من خلال متابعه هذا الفيلم سوف تفهم قصة هذه الدمية المرعبة الخطيرة . الدمية بالفعل حقيقية و كانت عثرت عليها بنت في كلية التمريض و بعد ذلك لاحظت البنت تصرفات الدمية الغريبة ، مثال انها تغير مكانها بنفسها وتحرك ايديها بنفسها ماعدا الاحلام السيئة والمرعبة التي لازمت البنت , بعد ذلك البنت تواصلت مع وسيط روحاني و قال لها ان الدمية مسكونة بروح بنت إسمها آنابيل ، و هكذا تواصلت مع آل وارين الشهيرة محققين في الخوارق الطبيعية لكي يتخلصوا منها و هكذا إحتفظوا بيها في المتحف الخاص بهم . نرجع للموضوع ثانيا وهو ، الإشاعة إنتشرت عندما قام شخص مجهول كتب على صفحة الويكبيديا الخاصة بآنابيل إنها هربت من المتحف يوم ١٤ أغسطس الساعة ٣ صباحا. لست على علم كيف قام بمعرفة هذا الامر و لكن سرعان ما القصة و الإشاعة إنتشرت بشكل كبير، و هنا قرر مسؤول المتحف و وريث أل وارين توني سبارا إنه قام بتنزيل فيديو على قناته عاليوتيوب ليصور نفسه مع آنابيل و يأكد للجميع إنها في المتحف داخل الصندوق الزجاجي ولا غادرت لأي مكان، ولا هربت . و قال "هاهي آنابيل بكل عظمتها و لم تغادر المتحف أبدا"
    شارك المقال
    عالم التقنيات
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع عالم التقنيات .

    مقالات متعلقة

    إرسال تعليق